احصائيات

عدد إدراجاتك: 9

عدد المشاهدات: 1,622

عدد التعليقات المنشورة: 0

عدد التعليقات غير المنشورة: 0

دفتري.كوم
تصفح صور دفتري تصفح اقتباسات دفتري تسجيل / دخول






Articles

رحلت, منذ سنه. واليوم وجدت ذكرى من شعوري باخر ايامها...

متى ستيغيبين؟مع قمرٍ أم مع شمسٍلرب العالمين؟متى سترحلينولا اراكي تتألمين
كيف سيكون هذا اليوم؟كيف ساكون انا بهذا اليومكيف سامر من بيتك وشبابيكه وابوابه مغلقين؟اريد ان اصرخ واطلب منك اللا ترحلي
ولكن من الصعب علي ان اراكي كل يوم تذبلينلم اعد ادري ماذا اريدما اصعب ان يختار الانسان بالحفاظ على من يحب او بسعاده من يحبمللت وداعك كل يوم على أمل اني ساراك الغد حيّه ترزقينمللت الابتسام في وجهك بحيث بداخلي ابكي مطرا غزيرالكن فالتعلمي, لن أملَّ ذكراكِ, مهما يمر الزمانكنت, مازلت وستبقين ... اقرأ المزيد

Articles

رفيقي الوحيد بعضُ الحشراتِ الليليّة

جالسة وحيدة رفيقي الوحيد بعضُ الحشراتِ الليليّة وحيطان بيضاء مسدودة الآذان منسيّة أنظرُ إلى قريتي كوردةٍ جورية ومع لبسها ثوب الرذائل الأسود تغمض عينيها مرخيّة لا تقوى على مواجهة أحد حتى الجاذبيّة فتميلُ رأسها بقلقٍ تحملُ بيدها كأسَ خمرٍ لينسيها ألمها ولياليها ومع قطراتِ ردى صباحيّة تعود لاستكمال حياتها الروتينيّة بمللٍ وكسالة أبديّة تبحثُ عن شيءٍ فلا تجدهُ حتى في الهديّة وأعودُ إلى ذاتي الهامشيّة التي لن تقوى على النهوضِ من الفرشة المخمليّة فليسَ هنالك معنى من حياتي السرابيّة سوى بضعُ كلماتٍ أنشرها لفتحِ الشهيّة والعديد من الأطباق والمأكولات الفلاسيّة ويضافُ معها ساعات الفشل اللا نهائيّة وبالنهايّة نضيف للجماليّة قلب خالي من الحب ينتظر نهايته الحتميّة...
June 28, 2009 ... اقرأ المزيد

Articles

مسيحي, مسلم, يهودي... مش كلنا بشر !!

نشر شاب يهودي زميل لي بالكلية في صفحته على الموقع الاجتماعي فيسبوك هذا الستاتوس :" شخصان متواجدان في منتزه عام. ولد ورجل, شاهد الرجل الولد يشرب ماء غير نقيه فقالَ له باللغة العبرية :" يا ولد, هاي ميه مجاري تشربهاش", رد عليه الولد بالعربي "شو؟" ضحك وجاوبه بالعبريه "حبيبي صحة وهنا".
هذا الستاتوس الذي في عين ناشره نكته تثير ضحكات عالية آلمني وفتح نقاش طويل وحاد بيننا
بنظري هذا الستاتوس معدوم من الإنسانية, قمة العنصرية,  ليس له اي علاقة بالرأي السياسي لأننا نتحدث عن ولد, وليس عن شخص سياسي, ... اقرأ المزيد


Articles

سأذكركِ لساعه الممات ...

كانت طاقتي تمتدُّ من يديكِكان صباحي يبدأ بقبله على خديكِيدايَ تلامس شعرك الابيض الطاهر كقلبكأقوالَ لك كم أحبُّك وكنت انهي يومي معكِكنتُ اتهرب من محاضراتي, تركت عملي, تركت كل ما استطيع حتى ابقى معكِ والان كل ما املك بيتٌ فارغٌ أمامي, وذكريات لا تفارقني !!!من يملأ ذلك الفراغ الذي تركته؟؟من يؤنس وحدتي؟من يخبرني عن أصلي؟عن رفيديا ونابلس وعن جدي؟رحلتِ في الخريف خضره, هاذا اسمكِ ففي الخريف يذبل الخضار كما ذبلتِ أصفريتِ كأوراق الخريف وتساقطت من الحياهرحلتِ مع هبوبِ رياحٍ شديده تاركهً ورائكِ اشلاءَ ... اقرأ المزيد

Articles

\" من منكم بلا خطيئه فليرجمها بحجر\"

   بين شرقٍ وغربٍ بين عاداتٍ وتقاليدٍ يُحذفُ الذكر من المقارنةِ وتَقفُ الأنثى مذنبةً بطمسِ الحدودِ يُقع عليها اللوم بالتقلِّدِ بمنهاج الغرب وتطبيقة على شرقنا فهي التي تُثبت حبِّها مع شابٍ بجرعة جرأى, تتخطى قيمها الدينيّة وتتعدى حدود العادات والتقاليد و "الشرف" لتبرهن له حبّها, مُذنبةً هي, ومصيرها القتل لتكون" عبرة لمن يعتبر" أوافقكم انها أخطأت, فقد فرّطت بأغلى وأندر هديّة بامكانها ان تهبها لزوجها بمناسبه زواجهم, ولكن " من منكم من دونِ خطيئه فليرجمها بحجر". وحتى أقف بجانب الرجال على قتلهم للنساء للحفاظ على "شرف العائله" عليَ ان أثبت انهم" بلا خطيئة ... اقرأ المزيد

Articles

حكايتنا...

حكايتنا تبعثروا احرفهااسطرها مالت من وقعِ الزمانأوراقها تطايرت بينَ أزقه الماضيوالقلم يكتب فوقَ النسيان
حريتها تقبلها شفاهُ من يقرأهافهو الذي يعطيها الحياهشهورها ال 9 خاطره اكتبهاوولادتها تحدث الان
للحكايه ليسَ هناك بدايهولا نهايه كصفحه في كتابحجمها كالبحار يتخبط بكلِّ ما يمروطولها كالسماء شاهق الارتفاعليسَ لها تاريخ ميلادولا ختم مكان الولاده بايِّ بلاد...هي كالهواء تلامس بهمسةِ أمل واشتياقتراقص الجميع بلا استثناءوفي النهايهيسقط القلموتبقى هي...ذكرىلشخصٍ رحليسكن بينَ شفاهِ قراء...
كرستين برهم . ... اقرأ المزيد