احصائيات

عدد إدراجاتك: 9

عدد المشاهدات: 1,622

عدد التعليقات المنشورة: 0

عدد التعليقات غير المنشورة: 0

دفتري.كوم
تصفح صور دفتري تصفح اقتباسات دفتري تسجيل / دخول






Articles

\"فشّه خلق\" لملامي وحدتي....!!

ما بكم ترمقونني بحجارة نظراتكمعلى جسدي المعرى من عشق الرجالمن قال ان العشق فرضًالأن أعيش في هذة الحياة؟لم ولن أهوى رجلًاخوفا من الوحدة لساعة المماتبل سأنتظر حتى لو انقضى دهرًابلا أن أعي الانتظارأني أعيشُ مثلكنَّلست جسمًا غريبًا قادمًا من الفضاءالفرقُ هو أني "حرّه"وانكنَّ مقيدات بألسِنَةِ الرجالالفرق انهم لدي اخر اللائحةوعندكنَّ أول الأولوياتلستُ من ستهوى من ثرثرة نساء على فنجان قهوةودخول شخص غريب لبيتي كعصر الأجدادعلني لن أهوى والحب عندي سرابولكن ما بكم بيهذة حياتي وليست قصّة للتناول بين الشفاةفالتهتموا بذواتكم ... اقرأ المزيد

Articles

\"فشّه خلق\" لملامي وحدتي....!!

ما بكم ترمقونني بحجارة نظراتكمعلى جسدي المعرى من عشق الرجالمن قال ان العشق فرضًالأن أعيش في هذة الحياة؟لم ولن أهوى رجلًاخوفا من الوحدة لساعة المماتبل سأنتظر حتى لو انقضى دهرًابلا أن أعي الانتظارأني أعيشُ مثلكنَّلست جسمًا غريبًا قادمًا من الفضاءالفرقُ هو أني "حرّه"وانكنَّ مقيدات بألسِنَةِ الرجالالفرق انهم لدي اخر اللائحةوعندكنَّ أول الأولوياتلستُ من ستهوى من ثرثرة نساء على فنجان قهوةودخول شخص غريب لبيتي كعصر الأجدادعلني لن أهوى والحب عندي سرابولكن ما بكم بيهذة حياتي وليست قصّة للتناول بين الشفاةفالتهتموا بذواتكم ... اقرأ المزيد

Articles

ذكرٌ ولدت, بالحريّه نعمت ومني قد لُعنت

يا ايها المارُ من سرابٍ شرقي
من تختٍ وهمي
تملِكُ من الاحفادِ سرب طيور مهاجره
ومن الحبِّ رمله على الشاطىء متتطايره
اقرأ المزيد

Quotes

حينَ تخرس جنونك تفقد شخصيتك ...!!

كرستين برهم
Quotes

أنامُ لأقتُلَ ذاكرتي

كرستين برهم
Articles

املُكُ عمرًا ... وليسَ لحظات ...

يدعي ان طريقي ملغم
للوصولِ الى تمته شفاهي يحتاجُ عصرًا
يقولُ انَّ انوثتي ذكاءٌ
ولا يعلمُ انها جسدٌ يغطيهِ رمال
يرتديهِ وشاح ليستر معالمه
يرتديهِ خوفٌ من نظراتِ شابٍ أعجبه
ويختبأ من فناجينِ قهوه منحوته اغتيالاتٍ صباحيّه
جسدي, رمزَ الأنوثهِ كلها
بولادته أعدم بالخجل
بالعار
وعلي, انا صاحبته
ان ارصعهُ بالافكار
وأجعله يرتدي جلبيّه اسوداء
سوادُ ليلِ كاحل العيونِ بسردابِ صِراع
أسيرُ خطوه وعينيَّ تراقب المكان
اشكر الله اني لا أقرأً الافكار
لبقيتُ بينَ اربعه حيطانٍ عمياء
ولكن ما يجهله ان انوثتي ترتدي العراء
تسيرٌ حافيه بالطرقات
تراقص السماء
تقتلُ حديثا دار عنها بابتسامه حمقاء
تفقدُ اعصابها بهدوءِ جليدِ, بصراخٍ يصدِّعُ ... اقرأ المزيد